اخبار الاقتصاد العالمي

وزير الصناعة: شركات هندية وإندونيسية ترغب الاستثمار في صناعة الأتوبيسات وتكنولوجيا المعلومات والبتروكيماويات

> مجموعة شركات هندوجا الهندية تدرس إنشاء مجمع لإنتاج الأتوبيسات وجعل مصر محور إنتاجي واستثماري لصناعة وتسويق أتوبيسات النقل والميني باصات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

> اندوراما الإندونيسية ترغب في استئناف عملها في مصر في مجال البتروكيماويات

أعلن المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة أن اثنين من كبريات الشركات الهندية والإندونيسية قد أعربا عن عزمهما ضخ استثمارات جديدة لشركاتهم فى السوق المصري خلال المرحلة المقبلة فى مجالات صناعة الأتوبيسات وتكنولوجيا المعلومات والبتروكيماويات .

وقال الوزير أن مجموعة شركات هندوجا الهندية تدرس إنشاء مجمع لإنتاج الأتوبيسات في مصر على غرار مشروعها المقام برأس الخيمة بالإمارات مشيراً إلى أن الشركة تستهدف استخدام السوق المصري كمحور إنتاجي واستثماري لصناعة وتسويق أتوبيسات النقل والميني باصات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأشار إلى أن مجموعة شركات أندوراما الإندونيسية قد أعربت أيضا عن رغبتها في استئناف أعمالها في مصر والتي تأثرت سلبياً بتداعيات ثورة يناير ، لافتاً إلى أن استقرار الأوضاع حالياً في مصر شجع الشركة على العودة للسوق المصري للاستثمار في مجال الصناعات البتروكيماوية.

جاء ذلك خلال سلسلة اللقاءات المكثفة التى عقدها الوزير مع عدد من كبرى الشركات الدولية المشاركة فى المنتدى الإقتصادى العالمى المنعقد حاليا بمدينة دافوس السويسرية والمقرر أن يختتم أعماله غداً الجمعة .

وقد أكد وزير التجارة والصناعة خلال اللقاءين حرص الحكومة المصرية على جذب المزيد من الاستثمارات ورؤوس الأموال الأجنبية للسوق المصري خاصةً في ظل إجراءات الإصلاح الاقتصادي التي تنفذها حالياً والتي تؤهل مصر لتصبح محوراً إنتاجياً واستثمارياً مهماً في منطقة الشرق الأوسط والقارة الإفريقية ، مشيراً إلى أن قانون الاستثمار الجديد يعكس التوجه الحكومي الحالي نحو إتاحة حوافز استثمارية ضخمة للاستثمارات المحلية والأجنبية في صورة إعفاءات ضريبية وأراض صناعية مجانية ومصانع جديدة مرخصة وجاهزة للتشغيل.

وأشار قابيل إلى أن لقائه بالسيد/ براكاش هندوجا رئيس مجلس إدارة مجموعة هندوجا الهندية- احدى الشركات التي التقت بالرئيس عبد الفتاح السيسي خلال زيارته للهند شهر سبتمبر الماضي – قد تناولت الفرص الاستثمارية المتاحة بالسوق المصري والمزايا والحوافز التي يتيحها قانون الاستثمار الجديد ، منوهاً إلى إمكانية إنشاء مشروعات مشتركة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع وزارة الاتصالات المصرية.

ومن جانبه قال السيد/ براكاش هندوجا رئيس مجلس إدارة مجموعة هندوجا الهندية أن الشركة تتطلع لإنشاء مشروع مشترك لإنتاج المركبات في مصر مشيراً إلى أن الشركة سبق وأن تعاونت مع شركة النصر لصناعة السيارات المصرية لإنتاج المركبات حيث كان يتم توجيه إنتاج الشركة لتلبية احتياجات السوق المحلي وأسواق بعض الدول المجاورة.

وأضاف أن مجموعة هندوجا تعمل في مجالات التمويل والبنوك والنقل والطاقة وتكنولوجيا المعلومات والرعاية الصحية والإعلام والاتصالات والتطوير العقاري مشيراً إلى أنها يعمل بها ما يزيد عن 90 ألف عامل في فروعها المنتشرة في عدد كبير من المدن الرئيسية حول العالم حيث تعد الشركة من الشركات الصناعية العالمية الرائدة حيث يبلغ حجم أعمالها 16 مليار دولار سنوياً.

كما أشار المهندس طارق قابيل إلى أنه استعرض خلال لقائه بالسيد/ اس بى لوهيا رئيس مجلس إدارة مجموعة اندوراما الإندونيسية عدد من المشروعات الاستثمارية التي يمكن أن تنفذها الشركة بالسوق المصري خلال المرحلة المقبلة في مجالات إنتاج البولي إيثلين والبولي بروبلين والبوليستر والأسمدة، لافتاً إلى أن الشركة تمتلك مشروعات إنتاجية وتسويقية بدول غرب إفريقيا ودول جنوب الصحراء الإفريقية وهو ما يمثل فرصة كبيرة لفتح أطر جديدة للتعاون مع أسواق هذه الدول.

إظغط لمشاهدة باقي الخبر
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق