اخبار الاقتصاد المصري

لأول مرة.. اجتذاب 883 صندوق استثمار ومؤسسة أجنبية للبورصة

قال رئيس البورصة المصرية الدكتور محمد عمران: إن "استراتيجية البورصة خلال العام 2016 ركزت على تعميق السوق وزيادة درجة تنوعها من خلال حملات ترويج لجذب الشركات الواعدة إلى السوق، بالإضافة إلى التسهيلات المتعددة التي يتم تقديمها للشركات الراغبة في القيد".

وأضاف "عمران" أن البورصة واصلت خلال العام 2016 القيام بدورها الرئيسي في دعم الاقتصاد من خلال توفير التمويل للشركات – حيث استطاعت خلال عام 2016 اجتذاب نحو 883 صندوق استثمار ومؤسسة أجنبية جديدة للاستثمار في البورصة المصرية لأول مرة.

وأوضح خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده اليوم الثلاثاء بمقر البورصة بالقرية الذكية للإعلان عن حصاد البورصة المصرية 2016، أن إدارة البورصة عمدت خلال العام على مواصلة عملية تطوير منظومة السوق بهدف مواكبة المعايير الدولية وتحقيق أكبر قدر من المرونة في القوانين والقواعد.

وتابع رئيس البورصة أن البورصة قامت خلال 2016 بإجراء مجموعة تعديلات على قواعد تنظيم عمليات إصدار وتحويل شهادات الإيداع الدولية للشركات المصرية المتداولة في البورصات العالمية بحيث لا تزيد نسب التداول للأسهم الصادر مقابلها شهادات إيداع لأي شركة عن نسبة أسهم التداول الحر للشركة بالبورصة المصرية.

وأشار إلى أنه تم وضع ضوابط تسمح للشركات المصرية المقيدة بالعملة الأجنبية بأن يتم تداول أسهمها بالعملة المحلية بهدف تخفيف الضغط على الطلب على العملة الأجنبية، لافتًا إلى أنه ولأول مرة يتم إطلاق مؤشر لقياس رضا المستثمرين عند التعامل على إدارات البورصة.

وتابع: "قامت 46 شركة من الشركات المقيدة بالسوق بزيادة رأسمالها بقيمة بلغت 5 مليارات جنيه".

وأكد "عمران" أن هذه الشركات تمثل 18% من إجمالي الشركات المقيدة والتي استفادت من برامج التمويل من خلال البورصة، ليرتفع إجمالي زيادات رءوس الأموال التي تم ضخها من خلال البورصة في السنوات الثلاث الأخيرة إلى 28 مليار جنيه.

وأوضح رئيس البورصة أنه بالرغم من التحديات الصعبة التي يواجهها الاقتصاد المصري فى الفترة الأخيرة – إلا أن البورصة شهدت خلال العام 2016 قيد 8 شركات جديدة.

وبالنسبة لبورصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، أفاد أنه تم مواصلة تدعيم عملية تفعيل دورها في خدمة قطاع الشركات المتوسطة والصغيرة في مصر، حيث تم قيد 3 شركات جديدة في السوق ليرتفع عدد الشركات المقيدة بها إلى 32 شركة، بينما شهدت تعاملات السوق قفزة بنحو 40% لتسجل قيمة تعاملاتها ما يقرب من 900 مليون جنيه مصرى مقارنة بنحو 617 مليون جنيه في 20155.

إظغط لمشاهدة باقي الخبر
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق