اخبار الاقتصاد المصري

«غرفة الشرقية»: زيادة الصادرات وراء ارتفاع أسعار البصل

قال رئيس الغرفة التجارية بالشرقية، أسامة سلطان: إن "أسعار البصل والتي تتراوح حاليًا ما بين نحو 7 ‘لى 8 جنيهات للكيلو منذ منتصف شهر نوفمبر الماضي حتى الآن تعتبر أسعار مبالغ فيها للغاية"، لافتًا إلى أن ارتفاع السعر يرجع إلى انخفاض المعروض من محصول البصل وانتظار المحصول الجديد.

وأضاف "سلطان" في تقرير صادر من الغرفة، اليوم الثلاثاء، أن هناك سبب آخر أدى إلى مضاعفة السعر هذا العام بنسبة بلغت نحو 250%، مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وهو "التخزين من أجل التصدير"، نتيجة انخفاض العملة المصرية بنسبة أكثر من نحو 60% بسبب تعويم الجنيه، لتصل أسعار التجزئة لسلعة البصل فى دول الخليج إلى 4 ريال سعودي أو 4 درهم إماراتي، أي ما يعادل نحو 20 جنيه مصري، مما يخلق فرصة تصديرية مغرية.

وأوضح أن تشجيع الصادرات بهذا الشكل جاء على حساب المستهلك المصري، بمعنى أن زيادة دخل المصدر نتيجة التصدير جاء خفضًا لدخل المواطن، مشددًا على ضرورة اتخاذ الحكومة عدة إجراءات لمواجهة ارتفاع الأسعار، ومنها أن تعادل التأثير الإيجابي لخفض الجنيه بتشجيع التصدير، مع التأثير السلبى له بارتفاع أسعار السلع بحيث تتخذ الإجراءات التي تساعد على المحافظة على توازن المعروض السلعي مع الطلب من خلال الأجهزة الراصدة لأحجام الطلب والعرض لكل سلعة تصديرية، ومنها "سلعة البصل"، وبالتالي فرض رسوم جمركية على الصادرات على هذه السلعة فى حالة وجود شح فى المعروض.

وطالب رئيس الغرفة بضرورة فرض رسم صادر على البصل يتراوح ما بين نحو 50 إلى 70%، للحد من صادراته، وتحقيق عائد لموازنة الدولة، وتحقيق الهدف الأساسي وهو خفض الأسعار محليًا.

إظغط لمشاهدة باقي الخبر
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق