اخبار مصر

عبدالعال: مقبلون على “جني الثمار”.. وهناك إصلاحات سياسية وحزبية وإعلامية

كتبت- ميرا إبراهيم وأحمد علي:

قال الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، إننا مقبلون على مرحلة "جني الثمار" بعد فترة انتقالية استلزمت إجراءات قاسية.

وأضاف رئيس مجلس النواب – في كلمة ألقاها خلال الجلسة الافتتاحية لدور الانعقاد البرلماني العادي الخامس اليوم الثلاثاء، تعقيبا على كلمات النواب – أننا لانملك رفاهية الاختلاف، وأن بناء الأوطان في الفترات الانتقالية يستلزم إجراءات قاسية، حيث يتم خلالها بناء المؤسسات والبنية الأساسية للدولة.

وأكد أن المعارضة يحتاجها الوطن من أجل تفعيل المشاركة في البناء والتنمية، مشيرا إلى أن الكل يد واحدة ووطنيون، أغلبية ومعارضة، معربا عن اعتقاده بأن بوادر قطف الثمار بدأت تلوح في الأفق، وأنه سيتم إجراء إصلاحات سياسة وحزيية وإعلامية.

ولفت رئيس مجلس النواب – في كلمته – إلى أن الدول النامية تحتاج لإنشاء البنية الأساسية لجذب الاستثمارت، وإلى الطرق وتوفير الطاقة، وهو ماعملت الدولة المصرية عليه ، وتحمل المواطن "الذكي" تبعاتها، حيث ظهر معدن المصري الأصيل.

وأضاف أن إجراءات "الحماية الاجتماعية" تم تنفيذها خلال الفترة الانتقالية، وحدث خلل في بطاقات التموين، وتم تدراكه من قبل رئيس الجمهورية، مؤكدا أن الحكومة تسير على قدم واحدة، وأن المحليات غائبة، رغم أنها "مصنع الديمقراطية " و"البوتقة "لحل مشكلات المجتمع.

وشدد على ضرورة تشكيل مجالس محلية تضم الشباب لتتواصل مع التنفيذيين والمحافظين لحل مشكلات الموطنين، قائلا: "إن النواب عليهم مسؤلية التواصل مع المواطنين والحديث معهم لحل مشكلاتهم، لافتا إلى أن تواصل الوزراء والمحافظين والنواب مع المواطنين لايسير بالشك المطلوب.

وطالب رئيس مجلس النواب – في ختام كلمته – مراكز الشباب وقصور الثقافة التي كان لها الدور الرائد في بناء الأجيال السابقة، القيام بدورها.

المصدر: مصراوي

إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق