اخبار الاقتصاد المصري

سحر نصر توقع اتفاقية تمويل المرحلة الثانية من قرض البنك الدولي

وقعت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، منذ قليل، على الشريحة الثانية من قرض البنك الدولي، بقيمة مليار دولار لدعم برنامج الحكومة لشامل للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وقالت نصر، في تصريحات لها اليوم الخميس، إن موافقة البنك الدولي على التمويل لمصر دليل على ثقة المؤسسات الدولية في الاقتصاد، حيث سبقت هذه الموافقة التوقيع قبل يومين مع بنك التنمية الإفريقي على 500 مليون دولار، من التمويل البالغ قيمته 1.5 مليار دولار على مدار 3 سنوات، وهذا يؤكد أن الاقتصاد المصرى يسير بخطى ثابتة نحو تحقيق تنمية شاملة.

وأوضحت نصر، أن هذا التمويل سيوجه إلى دعم المشروعات التنموية في جميع أنحاء الجمهورية التي تدعم برنامج الحكومة للحماية المجتمعية لمساندة الطبقات الأكثر احتياجا من خلال مشروعات ذات عائد مباشر عليهم.

وأشارت نصر، إلى أن هذا التمويل يأتي في إطار محفظة مصر في البنك والبالغ قيمتها 8 مليارات دولار، منهم 6 مليارات للحكومة ونحو2 مليار لدعم القطاع الخاص، وذلك في إطارالشراكة الاستراتيجية لمصر مع البنك الدولي، التي تغطى الفترة من2015 الى 2019، وهي فترة سيقدم فيها البنك الدولي للإنشاء والتعمير تمويل قدره نحو 6 مليارات دولار، أما مؤسسة التمويل الدولية فتقدم تمويل قدره نحو 2 مليار دولار، للقطاع الخاص والتي قابلة للزيادة أمام المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمشروعات الجديدة التي يطرحها الشباب.

ووافق البنك الدولي خلال اجتماعه يوم الثلاثاء الماضي، على منح مصر الشريحة الثانية المقدرة بمليار دولار من القرض البالغ قيمته نحو 3 مليارات دولار.

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق