اخبار الاقتصاد المصري

«الحاسبات» تطلق مبادرة «توطين» للربط بين شركات الاتصالات العالمية والمحلية

أعلنت الشعبة العامة للحاسبات الآلية والبرمجيات بالاتحاد العام للغرف التجارية – اليوم الأحد – إطلاق مبادرة "توطين"، والتى تستهدف الربط بين احتياجات الشركات العالمية والشركات المحلية الكبرى وبين الشركات الصغيرة والمتوسطة فى مختلف أنحاء الجمهورية وتوسيع فرص الأعمال لكل الأطراف، وذلك بتأهيل تلك الشركات من خلال برامج تنموية مصممة خصيصاً لهذا الغرص ومساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة إدارياً وفنياً للقيام بدور أكثر احترافياً فى مجالات التوزيع والصيانة والدعم الفنى والتعهيد الداخلى والخارجى وتطبيق المشروعات وتطوير المنتجات والخدمات، وذلك بالشراكة مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا".

وأوضحت الشعبة – في بيان لها – أن اعلان المبادرة جاء بمشاركة هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا" وعدد من رؤساء الشركات العالمية منها: سيسكو، ديل-اى ام سي، انتل، وعدد من كبرى الشركات المحلية مثل سيكو والخرافى ونيو هوارزين.

وقال المهندس خليل حسن خليل عضو مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس الشعبة العامة للحاسبات الآلية: "إن الشعبة تحمل على عاتقها فتح قنوات تعاون فعالة بين الشركات العالمية والمحلية الكبرى من خلال بحث متطلبات هذه الشركات ومحاولة تلبيتها لها من خلال الشركات الأعضاء فى الشعبة والمنتشرة فى كل أنحاء الجمهورية، حيث ناقش الاجتماع الأول الذى عقد لهذا الهدف عدد من المحاور الرئيسية التى تساهم فى تحقيق هذا الغرض بتوفير الكوادر البشرية المدربة وكذلك فتح آفاق جديدة للشركات الصغيرة والمتوسطة للابتكار والنمو، وأن هذا يقع ضمن رسالة الشعبة العامة والتى من أهم أهدافها مساعدة الشركات الأعضاء خاصة ومجتمع المعلومات عامة على زيادة القيمة المضافة والتنافسية محلياً ودولياً وفرص التشغيل والصادرات التكنولوجية".

وأضاف خليل أن "تنمية أعمال الشركات الصغيرة والمتوسطة يأتي ضمن أولويات الدولة بصفة عامة ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بصفة خاصة، من خلال فتح فرص عمل جديدة للشركات لمواجهة التحديات الاقتصادية التى تمر بها البلاد، ووفقا لمؤشراتIDC فإن معدل نمو قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يقدر بنحو 8.95 مليار دولار عام 2016، مسجلا نموا مقداره 10.32 مليار دولار عام 2019، والذى سيأتى معظمه نتيجة الإنفاق على خدمات تكنولوجيا المعلومات وحزم البرمجيات، التى ستشهد معدل نمو سنوى مركب يقدر بحوالى 9% على مدار عام 2019".

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق