اخبار البورصة المصرية

الإسترليني يتراجع وسط ترقب لقرار العليا البريطانية

من: محمود جمال

مباشر: تراجع الجنيه الإسترليني أمام الدولار الأمريكي خلال تداولات اليوم الثلاثاء، وسط ترقب لقرار المحكمة العليا بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وبحلول الساعة 09:00 صباحاً بتوقيت جرينتش، تراجعت العملة البريطانية أمام الدولار الأمريكي بنسبة 0.27%، عند 1.2498 دولار.

في حين تراجع الجنيه الإسترليني بنسبة 0.05% أمام العملة الأوروبية الموحدة (اليورو)، عند 0.8592 بنس.

وقال حسين السيد محلل الأسواق لدى إف إكس تي إم لـ"مباشر": إن الإسترليني يتراجع بعد تمكن بعض المراكز من تغطية خسائرها، بعد ارتفاعه أمس إلى أعلى مستويات بالعام.

وبين السيد أن الإسترليني يترقب قرار المحكمة التي ستحدد ما إذا كانت حكومة تيريزا ماي يمكنها تفعيل الانسحاب دون موافقة البرلمان، أو أنها في حاجة إلى موافقته.

ورجح السيد أن يشهد الجنيه الإسترليني المزيد من المكاسب في حال حكمت المحكمة العليا لصالح البرلمان، مشيراً إلى أن هذا هو السيناريو الأكثر احتمالاً.

وأشار السيد إلى أن قرار المحكمة اليوم لن يلغي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إنما قد نشهد فقط تباطؤ العملية وإضافة بعض التعقيدات.

وبين السيد أن أفضل استراتيجية للمستثمرين حيال الإسترليني في الوقت الحالي هي البيع بحلول الارتفاعات بدلاً من شراء التراجعات على المدى المتوسط.

وتترقب الأسواق العالمية عن كثب قرار المحكمة العليا البريطانية في وقت لاحق اليوم بشأن الجديد في تفاصيل الانسحاب البريطاني من الاتحاد الأوروبي.

وفي 23 يونيو الماضي، صوَّت البريطانيون بنسبة 52%، في استفتاء لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، ومن المنتظر بدء محادثات الخروج من عضوية المنظمة، في مارس المقبل.

مواضيع ذات صلة عملات المصدر: خاص مباشر

إظغط لمشاهدة باقي الخبر
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق