اخبار الفوركس

ارتفاع الاسترليني، واستقرار الدولار، بينما اليورو ينتظر ترامب بواسطة Investing-

© Reuters. العملات: ارتفاع الاسترليني، واستقرار الدولار، بينما اليورو ينتظر ترامب

Investing- – ارتفع الجنيه الإسترليني يوم الثلاثاء في آسيا، بينما استوعبت الأسواق آخر تطورات خروج بريطانيا.

ارتفع نسبة 0.1%، إلى سعر 1.2858 عند الساعة 7:12 بتوقيت مكة المكرمة. وارتفع الزوج في بداية اليوم، على خلفية تراجع رئيس حزب البريكسيت، نايجل فراج، عن خوض الانتخابات البرلمانية، مما يرفع فرص تحقيق المحافظين لأغلبية برلمانية في انتخابات 12 ديسمبر.

وبحصول المحافظين على الأغلبية المرجوة، سيكون من السهل عليهم نيل الموافقة البرلمانية على الاتفاق الذي عقده رئيس الوزراء، بوريس جونسون، مع الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي.

قال فراج في اجتماع لحزبه: “الآن نغادر التحالف، رغم أننا لم نفعل هذا حرفيًا بعد.” “وما يحدث يقلل احتمالية الاستفتاء الثاني، وهذا هو الأهم بالنسبة لي.”

فيما أشارت البيانات إلى تجنب الاقتصاد البريطاني الانزلاق إلى ركود للربع الثالث، بفضل التوسع نسبة 0.3%.

كما استقر زوج على سعر 1.1034. فأفاد تقرير من بوليتكو، وفق مصادر مطلعة على الأمر، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من المتوقع أن يقف عقبة في طريق فرض تعريفات على صناعة السيارات الأوروبية لستة شهور قادمة.

فما زال الفرصة متاحة أمام إدارة ترامب، وحتى يوم الأربعاء، لتقرير ما إذا كانت التعريفات ستضرب قطاع السيارات وأجزائها أم لا.

بينما جنى بعض الربح، مرتفع لـ 0.1%، عند سعر 98.070، إذ يبقي المستثمرون على حذرهم بعد تجاهل ترامب فكرة إلغاء التعريفات المفروضة على البضائع الصينية.

وتلاشت الآمال التجارية بعد قول ترامب للمراسلين إن التقارير التي تفيد بانتهاء فرض البلدين تعريفات على بعضهما البعض، غير صحيحة.

وأغلقت الأسواق المالية الأمريكية جزئيًا يوم الاثنين، احتفالًا بعيد المحاربين القدامى.

أمّا في هونغ كونغ، فاستمر التصعيد هذا الأسبوع، بعد مقتل واحد من الطلب على أيدي قوات الشرطة، واشتعال النيران في رجل آخر، بعد إلقاء جرعة من سائل قابل للاشتعال عليه.

كما تعرض النقل العام لصفعة يوم أمس. وأدانت كاري لام تلك الإعاقات، مضيفة أملها بتحقيق الحكومة مطالب المتظاهرين.

أمّا زوج ، و فسجلا ارتفاعًا 0.1%، وانخفاضًا 0.3% على التوالي.

المصدر: موقع investing

إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق